وزير التعليم : لم نرصد أي حالات إصابة بكورونا بين التلاميذ مع بدء الدراسة : الحضور إلزامي لجميع الطلاب 

0 0

التعليم | كتبت / وفاء عادل ..أعلن مصدر مسؤول في غرفة عمليات وزارة التربية والتعليم، أن الغرفة لم تتلق أي إخطارات من المديريات التعليمية بمختلف محافظات الجمهورية، تفيد برصد حالات إصابة بفيروس كورونا بين التلاميذ أو المعلمين، خلال سير اليوم الثالث من العام الدراسي الجديد، قائلا: «الدراسة منتظمة في جميع المدارس، ومافيش أي مشكلات

اقرا ايضا | طارق شوقي وزير التعليم يكشف الحقيقة حول خروج الطلاب من المدارس 11 صباحًا

تؤثر على سير العملية التعليمية، وأي معوقات يتم التعامل معها فورًا»، موضحا أن هناك تعليمات مشددة من الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، بضرورة تنفيذ جميع الإجراءات والتدابير الاحترازية، للوقاية من كورونا داخل المدارس.

التعليم عزل الطلاب المشتبه في إصابتهم بكورونا

وقال المصدر في تصريحات لـ« بوابة الوطن اليوم الإخبارية »، إنه يجرى قياس درجة حرارة التلاميذ قبل السماح لهم بدخول المدارس، وفي حال وجود أي تلميذ درجة حرارته تصل إلى 38 درجة يجرى التواصل مع ولي أمره، كما يجرى إعطاؤه إجازة لحين التعافي، مؤكدًا أن جميع المدارس مع بداية العام الدراسي الجديد بها غرف عزل كورونا، وذلك لعزل أي حالة يشتبه في إصابتها بفيروس كورونا، منوها إلى أنه جرى التنبيه على جميع المدارس بتسجيل الغياب والحضور، وعدم رفع الغياب.

انتظام العملية التعليمية في المدارس

ومن جهته، أكد الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن الحضور في المدارس مع انطلاق العام الدراسي الجديد 2021-2022، إلزامي لجميع الطلاب بمختلف المراحل التعليمية، وأن الحضور ليس اختياريا، موضحا أن جميع الإجراءات الاحترازية اللازمة للوقاية من فيروس كورونا يجرى تنفيذها في جميع المدارس على مستوى الجمهورية، منوها بأن العملية التعليمية منتظمة في 60 ألف مدرسة على مستوى الجمهورية

وزير التعليم إلزامية الحضور في الدراسة

ووجه وزير التربية والتعليم، خلال تصريحاته لـ« بوابة الوطن اليوم الإخبارية »، جميع المديريات التعليمية والمدارس بمنع تزاحم أولياء الأمور أمام المدارس مع بداية اليوم الدراسي، طوال العام الدراسي الجديد، مطالبا جميع المدارس بتنظيم دخول وخروج التلاميذ أثناء اليوم الدراسي وعدم تكدسهم على باب المدرسة


وشدد « طارق شوقي » وزير العليم، على ضرورة تحقيق الانضباط الإداري داخل المدارس وتطبيق قواعد الحضور والغياب على الطلاب والمعلمين، مع التشديد على اتباع كافة إجراءات الأمن والسلامة والوقاية داخل المدارس، فضلًا عن تنفيذ أعمال تطهير وتعقيم المدارس، ومتابعة حالة النظافة بها لوقاية الطلاب ومنع انتشار فيروس كورونا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.