حكاية طالب متفوق بالثانوية العامة وحلمه الالتحاق بكلية الطب ولكنه لا يستطيع تحمل النفقات يتيم تكفل به أحمد خليل في السر: «يمكن ده يكون طريقي للجنة»

حالة طالب متفوق بالثانوية العامة وحلمه الالتحاق بكلية الطب ولكنه لا يستطيع تحمل النفقات

0 1

الفن | كتبت / منيرة علوش .. مع وفاة الفنان أحمد خليل، بدأ جميع معارفه وبعض جمهوره في تذكر العديد من المواقف التي حدثت بينهم وبين الفنان الراحل، أملا في أجمع أكبر قدر من الدعوات له، ومن بين هذه المواقف والقصص، ما تحدثت عنه صفاء جمعة، استشاري العلاقات الأسرية، حول تكفل «خليل» بطفل في السر، قائلا لها إنه من الممكن أن يكون سببا في دخوله الجنة.

 

وقالت «صفاء»، عبر صفحتها على «فيسبوك»، إنها منذ 7 سنوات كتبت منشورا عن حالة طالب متفوق بالثانوية العامة وحلمه الالتحاق بكلية الطب ولكنه لا يستطيع تحمل النفقات، «من 7 سنين نزلت بوست عن حالة طالب ثانوية عامة متفوق يتيم وحلمه يدخل طب.. كان الهدف من البوست نوجد كفالة طالب علم له.. صديقة ليا (ربنا يرحمها) شيرت البوست بعدها بساعة لقيت مكالمة من حد قالي أنا اسمي أحمد عبدالله، والولد ده مبقاش يتيم ربنا بعتله أب».

 

أحمد خليل يتبنى طفلا يتيما

وأضافت: «ممكن توصليني بيه.. من عادتي في العمل الخيري أن الحالات المتعففة التعامل معاها عن طريقي، المرة دي من صدق نبرة صوته إديته رقم الطالب، بعدها بيومين الولد كلمني قالي أنا قابلت أستاذ أحمد خليل، وقالي كل اللي عاوزه من عنيا وأنا أبوك.. أحمد خليل مين يا بني.. اسمه أحمد عبد الله.. قالي لا ده أحمد خليل الممثل.. كلمت أ. أحمد وشكرته وقولتله أنا معرفتش حضرتك، قالي أنا قاصد مقولكيش أنا مين.. كلنا عباد الله.. أنا عاوز العمل ده يبقى خبيئة يمكن ده يكون طريقي للجنة.. اللهم إني أقسم عليك باسمك الأعظم وأتوسل إليك بالخبيئة أن تكرم نزله».

آخر أعمال أحمد خليل

وكان الفنان الراحل أحمد خليل عانى خلال الأيام الماضية من فيروس كورونا، ما تطلب معه حذف مشاهده الأخيرة من مسلسل «إلا أنا» حكاية «حكايتي مع الزمان»، والتي تعرض حاليا على شاشة قناة «dmc».

وشُيع جثمانه «خليل» صباح أمس من مسجد الشرطة بالشيخ زايد، وحضر الجنازة شريف سلامة والمخرج أحمد صقر والإعلامي أحمد خليل وغيرهم من عائلته والمقربين منه.

اقرا ايضا | الفنانة ليلى علوي عن وفاة و رحيل أحمد خليل: مش قادرة أصدق من كتر ما بحبه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.