وزارة القوى العاملة توضح حقيقة تكدس الشاحنات ووجود طوابير معلقة بالمنفذين ارقين وقسطل على الحدود المصرية السودانية

0 67

كتبت | هدي سالم

  1. يرجع السبب الرئيسي في هذا التكدس الي تباطؤ إجراءات تخليص الجمارك في معبري ارقين وقسطل من قبل الجانب السوداني والذي يقوم بالعمل لفترة محدودة يومياً، ويأتي ذلك بالتزامن مع زيادة حجم الصادرات المصرية المتجهة الى السودان ومما ادي الي حدوث التكدس
  2. فور حدوث هذا التكدس تم عرض الموضوع بكافة جوانبه على مجلس الوزراء وكان هناك توجيه بالتنسيق الكامل بين وزارة النقل وكافة الوزارات والجهات الأخرى المعنية.

(وزارة الداخلية – وزارة الصحة – محافظة اسوان) لسرعة تسهيل تحرك الشاحنات ومنع تكدسها على المعابر الحدودية

  1. قامت وزارة النقل من خلال هيئة الموانئ البرية والجافة وبالتنسيق مع محافظة اسوان ووزارتي الداخلية والصحة بدفع عربات اسعاف الي أماكن التكدس وتوزيع مياه ووجبات على السائقين ( مرفق صور)
  2. في ضوء ما عرضه السيد الفريق / وزير النقل تم تصديق السيد الدكتور رئيس مجلس الوزراء على تنظيم وصول الشاحنات الي المناطق الحدودية بنظام التفويج بتجميع الشاحنات في اسوان للمتجهين الي منفذ ارقين البري وفي ابوسمبل للمتجهين الي منفذ قسطل البري مع تقديم كافة أنواع الرعاية الصحية باعلي مستوي.

وخدمات الاعاشة والتغذية لجميع سائقي الشاحنات وسيتم تحريك هذه الشاحنات وفق نظام التفويج بالاعداد التي تتوافق مع طاقة المنفذ

  1. كما قامت وزارة النقل وبعد التنسيق مع محافظة اسوان بالبدء في توسعة وتطوير المناطق اللوجستية الحالية في كل من اسوان (وادي كركر) وابوسمبل لاستيعاب حركة الشاحنات المتزايدة ومنع تكدسها وتكليف الهيئة العامة للطرق والكباري بتنفيذ اعمال التوسعة والتطوير لهذه المناطق اللوجستية .
  2. كما تم البدء في انشاء مناطق خدمية تشمل دورات مياه وكافيتريات تقدم مستويات خدمة مميزة ومسجد مع تواجد نقاط اسعاف لتقديم الخدمات والاسعافات الطبية السريعة اللازمة والتعامل مع حالات الطوارئ.
اترك تعليق