جريدة الوطن اليوم جريدة إلكترونية تقدم أهم الأخبار العربية والعالمية العاجلة والأخبار السياسية والاقتصادية والفن وبث مباشر للمباريات والحوادث.

بشار الأسد الرئيس السوري لـ سامح شكرى .. مصر لم تعامل السوريين كلاجئين ويؤكد على الروابط التي تجمع بين الشعبين والأصالة التي يمتلكها الشعب المصري.

0 3٬032

بشار الأسد الرئيس السوري لـ سامح شكرى .. مصر لم تعامل السوريين كلاجئين ويؤكد على الروابط التي تجمع بين الشعبين والأصالة التي يمتلكها الشعب المصري.

كتب | حسن النجار

نقل وزير الخارجية سامح شكري، إلى الرئيس بشار الأسد خلال لقائه به اليوم، رسالة من الرئيس عبد الفتاح السيسي أكد فيها تضامن مصر مع سوريا واستعدادها لمواصلة دعم السوريين بمواجهة آثار الزلزال،

وأبلغ الوزير شكري تحيات الرئيس السيسي واعتزازه بالعلاقات التاريخية بين سوريا ومصر، وحرص القاهرة على تعزيز هذه العلاقات وتطوير التعاون المشترك بين البلدين.

بدوره شكر الرئيس السوري الأسد – بحسب ما نقلته وكالة الأنباء السورية الرسمية – لما قدمته جمهورية مصر العربية من مساعدات لدعم جهود الحكومة السورية في إغاثة المتضررين من الزلزال،

 وأكّد أنّ سوريا حريصة أيضاً على العلاقات التي تربطها مع مصر، مشيراً إلى أنّه يجب النظر دائماً إلى العلاقات السورية المصرية من منظور عام وفي إطار السياق الطبيعي والتاريخي لهذه العلاقات.

واعتبر الرئيس السوري أنّ العمل لتحسين العلاقات بين الدول العربية بشكل ثنائي هو الأساس لتحسين الوضع العربي بشكل عام.

»  كواليس وأهداف زيارة وزير الخارجية المصري لـ سوريا وتركيا.. تستهدف نقل رسالة تضامن من مصر مع الدولتين وشعبيهما الشقيقين

ونوّه بشار الاسد الرئيس السوري إلى أنّ مصر لم تعامل السوريين الذين استقروا فيها خلال مرحلة الحرب على سورية كلاجئين، بل احتضنهم الشعب المصري في جميع المناطق ما يؤكد على الروابط التي تجمع بين الشعبين، والأصالة التي يمتلكها الشعب المصري.

واعتبر الوزير شكري أنّ العلاقة السورية -المصرية هي ركن أساسي في حماية الأقطار العربية، مؤكداً أن مصر ستكون دائماً مع كلّ ما يمكن أن يساعد سورية، وستسير قُدماً في كلّ ما من شأنه خدمة مصالح الشعب السوري الشقيق.

وأشار شكري إلى الروابط التي تجمع بين الشعبين السوري والمصري، ولفت إلى أنّ السوريين المقيمين في مصر أظهروا قدرة كبيرة على التأقلم مع المجتمع المصري ، وحققوا نجاحاً كبيراً  في أعمالهم في مختلف المجالات.

وزير الخارجية التركى مولود تشاوو ووزير الخارجية المصري
وزير الخارجية التركى مولود تشاوو ووزير الخارجية المصري

أكد وزير الخارجية التركى مولود تشاووش أوغلو أن مصر بلد مهم للعالم العربى والدولى والشرق الأوسط بشكل خاص، مشيرا إلى أن القاهرة وأنقرة ستعملان على الارتقاء بالعلاقات إلى مستوى أرفع، لافتا إلى أن وجود الوزير سامح شكرى له مغزى كبير جدا متقدما بالشكر له.

بدوره، عبر وزير الخارجية سامح شكرى عن شكره وتقديره للجانب التركى بحفاوة الاستقبال، مؤكدا أنه محمل برسالة تضامن ومؤازرة ومواساة للشعب التركى على المستوى القيادة والحكومة والشعب المصرى بعد كارثة الزلزال،

مشيرا إلى أن مصر تعمل بكل جهد لمؤازرة الأشقاء فى تركيا لتجاوز المحنة، لافتا إلى أن المساعدات المصرية التى قدمتها مصر أقل ما يمكن تقديمه لمواجهة الكارثة.

ولفت وزير الخارجية سامح شكرى فى مؤتمر صحفى مع نظيره التركى، الاثنين، إلى أن المساعدات المصرية تؤكد ما يربط بين الشعبين المصرى والتركى الشقيقين.

 

اترك تعليق