جريدة الوطن اليوم جريدة إلكترونية تقدم أهم الأخبار العربية والعالمية العاجلة والأخبار السياسية والاقتصادية والفن وبث مباشر للمباريات والحوادث.

بقلم حسن النجار .. دور القائم بالإعمال باختصار ” كأنة لم يكن ” – جريدة الوطن اليوم 

0 3٬036

بقلم حسن النجار .. دور القائم بالإعمال باختصار ” كأنة لم يكن ” – جريدة الوطن اليوم 

حسن النجار
حسن النجار

بقلم | حسن النجار

مقالات ورأي .. جريدة الوطن اليوم – أرسلت لي صديقة قديمة من الزمن الجميل رسالة بعنوان « كأنة لم يكن »تعليقًا على مقال «قائم بالأعمال».. قالت فيها إن القائم بالأعمال لا يشترط فيه المواصفات الموضوعية للمنصب.. وهو يؤدى مهمة كأنة لم يكن..

هو فرحان بالعمل بلا أجر للوظيفة، ولا أى طلبات.. ولكنه لا يؤدى المهمة بكفاءة مطلوبة، فقط إدارة الملفات البسيطة، وهذا أمر لا يليق بالعمل الإذاعي أو حتى الجامعي!.

وأنا أستثنى من هذا الكلام الأستاذ الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة السابق والقائم بالأعمال حاليًا، فهو فى الحقيقة تنطبق عليه الشروط، ولم يخرج إلى سن المعاش، ولكن انتهت مدته القانونية أربع سنوات، ومازال فى الخدمة!.

وأشكر بهذه المناسبة الأستاذ الكبير الدكتور حلمى النمنم وزير الثقافة الأسبق على توضيحه آنفًا.. والوزير النمنم طاقة جبارة، يقرأ المقالات ويتوقف عند بعض المعانى، ويتواصل مع الكُتاب.. وهو شىء نفتقده فى وزراء هذا الزمان!.

وأعود مرة أخرى إلى حديث « كأنة لم يكن »، حدثتني صديقتى بأن «القائم بالأعمال أصبح القاعدة، فلا قواعد فى العمل، ولا خجل من الأخطاء.. وإذا تم عزله لا يخجل..

أما من يعين رسميًا فلا يصح أن يعزل إلا بضوابط محددة فى العزل، وللتقريب هو مدرس احتياطي فى المدرسة.. إذا دخل حصة لا يؤديها، وإنما هو سد خانة يعطى الأطفال الواجب 100 مرة، فيظل يكتب حتى تنتهى الحصة، فيرسخ لدى الأطفال مفاهيم خاطئة عن المعلم والمدرسة، ونرجع فيها السبب لأولياء الأمور!..

وشيئًا فشيئا، يتحول الواجب إلى أمور شكلية لا قيمة لها إن قمت به أم لا!».

وتلقيت رسالة أيضًا من رجل أعمال شاب ذكرني بأن محافظ البنك المركزي نفسه قائم بالأعمال، وهو يتعامل مع مليارات فى البلد، ويتحدث باسم مصر عالميًا.. ويختتم رسالته بقوله: ألا يدعو ذلك للدهشة على الأقل؟!.

اقرا ايضا | 

https://elwatanelyoum.com/2023/03/06/%d8%a8%d9%82%d9%84%d9%85-%d8%ad%d8%b3%d9%86-%d8%a7%d9%84%d9%86%d8%ac%d8%a7%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%b6%d9%85%d9%8a%d8%b1-%d9%84%d8%a7-%d9%8a%d8%b4%d8%aa%d8%b1%d9%89-%d9%88%d9%84%d8%a7-%d9%8a%d8%a8/

وأكد فى رسالته «أن المناصب الشاغرة فى مصر كثيرة، وربما تستعصى على الحصر، فى البنك المركزي قائم بالأعمال، وفى الجامعات والكليات، وكما ذكرت فى المحطات الإذاعية والتليفزيونية..

 وهى سُنة غير مستحبة، وقد يكون من آثارها ترهل الجهاز الإداري وسقوط المؤسسية.. ولا أقول ربما يكون ذلك متعمدًا ومقصودًا.. فلا أحد يريد ضرب قواعد العمل الرسمي، ولكنه يفتح الباب أمام فئات لا تدير وتظن أنها تدير، وهى الطامة الكبرى»!.

باختصار، هذا شيء لم يحدث في مصر في أى عصر من العصور، وما كان له أن يحدث.. فكيف يحدث الآن تحديدًا في ماسبيرو التي تعتبر كل الشبكات الإذاعية في ماسبيرو بلا رئيس، وإنما قائم بالأعمال؟..

فكيف يكون من يشكلون وجدان المصريين أقل من أن يصدر لهم قرار رسمي بالعمل فى الوظيفة؟.. وكيف نستمر فى ذلك حتى يكون هو القاعدة، ثم تنعكس آثارها على كل الوظائف العامة؟!.

حفظ الله مصر . حفظ الله الجيش . حقظ الله الوطن .

حسن النجار .. هل نتعلم من هذه السطور ؟ 

  • حتى تعثر على ذاتك، ابدأ بالتفكير في نفسك
  • التعليم الذي تحصل عليه مقابل المال أسوأ من عدم الحصول على تعليم إطلاقًا
  • لقد مُنحنا أذنين اثنتين وعينان اثنتين، ولسانًا واحدًا وفي ذلك دلالة على ضرورة أن نستمع ونرى أكثر ممّا نتكلّم”
  • الخير الوحيد في العالم هو المعرفة، والشرّ الوحيد هو الجهل
اترك تعليق