القنصل الفلسطيني بالقاهرة : نطالب مصر فى وقف الانتهاكات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة،

0 30

كتب| محمد حجازى

أكد القنصل الفلسطيني في القاهرة دياب اللوح أن الشعب الفلسطيني يعوّل بشدة على دور وموقف جمهورية مصر العربية الشقيقة في دعم القضية الفلسطينية ووقف انتهاكات إسرائيل العسكرية في الأراضي الفلسطينية المحتلة،

معربا عن تقديره لمبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي بإعادة إعمار قطاع غزة واستقبال وعلاج المرضى والجرحى فى المستشقيات المصرية والطلاب للداسة في الجامعات الحكومية المصرية.

وأشاد القنصل الفلسطيني – خلال لقائه امس الأربعاء مع عدد من الإعلاميين والصحفيين المصريين في مقر سفارة فلسطين بالقاهرة لاستعراض العدوان الإسرائيلي على جنين ومخيمها ـ بدور الإعلام المصري في دعم القضية الفلسطينية وتعزيز الانتماء الوطني والقومي لها باعتبارها قضية قومية مشتركة.

وشدد على أهمية دور مصر في المنطقة العربية والإفريقية والإسلامية والعالم أجمع، معبرا عن شكره وتقديره للقيادة المصرية على جهودها اللافت في دعم الشعب الفلسطيني.

وأكد القنصل الفلسطينى بالقاهرة أن مصر تظل شريكًا حقيقيًا وركيزة قوة للفلسطينيين وللأمة العربية بأكملها ،

مشيرا إلى دور مصر في رعاية ملف الحوار الوطني الفلسطيني وتحقيق المصالحة واستعادة الوحدة الوطنية للشعب الفلسطيني، مثمنًا الدور المصري في دعم كفاح ونضال وصمود الشعب الفلسطيني.

ودعا السفير اللوح المجتمع الدولي ومجلس الأمن إلى التدخل العاجل لوقف الانتهاكات الإسرائيلية الممنهجة ضد الشعب الفلسطيني ،

مناشدا الدول العربية الشقيقة بالمساهمة السريعة والعاجلة في إغاثة وإعادة إعمار مخيم جنين الذي دُمِّرَ جراء العدوان الإسرائيلي، وذلك لاستعادة الحياة الطبيعية في المخيم.

وأعرب السفير اللوح عن استيائه من العدوان الإسرائيلي الغاشم على مدينة جنين ومخيمها التاريخي، الذي أسفر عن استشهاد 12 شخصًا، بينهم 6 أطفال، وإصابة أكثر من 100آخرين،

مشيرا إلى أن هذا العدوان يهدف لمصادرة دور السلطة الوطنية الفلسطينية وتهجير سكان المخيم.

وأكد السفير اللوح أن مدينة جنين ومخيمها الشجاع يقاومان الاحتلال كما تقاوم باقي مدننا وقرانا ومخيماتنا،

لافتا إلى أن الشعب الفلسطيني يتعرض لقصف طائرات الاحتلال، وأن هناك 750 ألف مستوطن يتواجدون في الأراضي الفلسطينية، مع توقع زيادة هذا العدد إلى مليون مستوطن في المستقبل.

وأكد حق الشعب الفلسطيني في الدفاع عن وجوده وأرضه ضد العدوان الإسرائيلي ،

مشيرا إلى أن الإرهاب الإسرائيلي يمارس ضد المدنيين الأبرياء، في حين يستمر الصمت الدولي ، مطالبا بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني في أسرع وقت ممكن.

وأدان السفير اللوح إجبار جيش الاحتلال سكان مخيم جنين على ترك منازلهم، معتبرًا ذلك “جريمة حرب ونكبة جديدة وعملية تهجير قصرية”.

وأشاد اللوح بدعوة القيادة الفلسطينية لعقد اجتماع طارئ للأمناء العامين للفصائل والقوى السياسية الفلسطينية لوضع رؤية وطنية شاملة تعزز الوحدة الوطنية وتواجه التحديات المشتركة التي يواجهها الشعب الفلسطيني ،

كما أثنى على قرارات القيادة السياسية برئاسة الرئيس محمود عباس، استجابةً للعدوان المستمر على الشعب الفلسطيني وآخرها عدوان جنين.

وطالب بإرسال لجنة تحقيق للأراضي الفلسطينية للتحقيق في الجرائم الإسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني،

جريدة الوطن اليوم تتساءل : هل سيقوم الجيش الإسرائيلي بعملية عسكرية واسعة ضد الضفة الغربية المحتلة
انتهاكات إسرائيلية

والاستماع إلى شهادات الضحايا المصابين بانتهاكات إسرائيلية، مشيرا إلى رفض إسرائيل السماح بدخول تلك اللجنة حتى الآن.

واستعرض السفير اللوح الجهود الدبلوماسية التي تقودها القيادة الفلسطينية برئاسة الرئيس محمود عباس في المحافل الدولية، لمواجهة القرارات الإسرائيلية ذات الطابع الأحادي، والتي تنتهك القانون الدولي والشرعية الدولية،

وتعرقل فرص تحقيق السلام في المنطقة وتحاول إسرائيل إشعال صراع ديني فى المنطقة.

وأكد التزام القيادة الفلسطينية بمبادرة السلام العربية والالتزام بحل الدولتين، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشريف وفقًا للقرارات الشرعية الدولية،

مشيرا إلى أهمية دعوة الرئيس محمود عباس لعقد مؤتمر دولي للسلام بإشراف الرباعية الدولية لإنهاء الاحتلال وتخفيف المعاناة عن الشعب الفلسطيني.

ولفت إلى أن القيادة الفلسطينية ستطلق حملة سياسية دبلوماسية قانونية لوقف عضوية إسرائيل في الأمم المتحدة بسبب عدم احترامها للقرارات الشرعية الدولية خاصة قراري 181 و194.

وأكد السفير اللوح أن فلسطين انضمت إلى أكثر من 100 منظمة دولية، وتم تقديم العديد من الملفات المتعلقة بالانتهاكات الإسرائيلية للمحكمة الجنائية الدولية للتحقيق الجنائي الفوري.

اترك تعليق