جريدة الوطن اليوم جريدة إلكترونية تقدم أهم الأخبار العربية والعالمية العاجلة والأخبار السياسية والاقتصادية والفن وبث مباشر للمباريات والحوادث.

المستشار أحمد بنداري: يوجه الشكر للمواطنين المصريين علي وعيهم وروحهم الوطنية والإقبال على اللجان الانتخابية فاق التوقعات 

0 2

كتب| حسن النجار  

قال المستشار أحمد بنداري مدير الجهاز التنفيذي للهيئة الوطنية للانتخابات ورئيس غرفة العمليات المركزية لمتابعة تصويت المصريين بالداخل،  

إن اللجان الانتخابية أعادت الفتح في موعدها بعد ساعة الراحة، وإن الإقبال علي اللجان الانتخابية أمر فاق كل التوقعات وخاصة أن أول يوم شهد توافد كبير علي اللجان،  

وخاصة لجان الوافدين التي شهدت إقبالًا  كبيرًا علي التصويت في الانتخابات الرئاسية. 

ووجه المستشار أحمد بنداري، الشكر بصفته المدير التنفيذي للهيئة، وكذلك مجلس إدارة الهيئة،  

الشكر للمواطنين المصريين علي وعيهم وروحهم الوطنية وحثهم علي المشاركة في الاستحقاق النيابي والحفاظ علي حقهم الذي كفله لهم الدستور وقانون مباشرة الحقوق السياسية، في الإدلاء برأيهم في العملية الانتخابية. 

وأضاف أن هناك إقبال على الاستعلام عن اللجان الانتخابية لعدد كبير من المواطنين بفارق كبير عن الأعوام الماضية،  

موضحًا 5 ملايين مواطن استعلموا عن لجانهم الانتخابية بالانتخابات الرئاسية علي الموقع الالكتروني الخاص بالهيئة الوطنية، و500 ألف استعلموا عبر الرسائل النصية علي الرقم 5151، وكذلك 500 ألف آخري عبر البريد.  

وتابع أنه تم متابعة كافة اللجان للتأكد من متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة في عملية الاقتراع،  

والتأكد من وجود اللوحات الاسترشادية للصم، وكذلك بطاقات براسل للمكفوفين، موضحًا أن الهيئة تلقت شكري واحدة من لجنة بالجيزة،  

لعدم وجود بطاقة تصويت برايل لأحد المكفوفين، وتم التأكد من صحة الشكوي، وحلها وتوزيع عدد من بطاقات براسل علي جميع اللجان الانتخابية بالجيزة، والتأكد من تواجدها بلجان المحافظات. 

وأوضح مدير الهيئة الوطنية للانتخابات خلال مؤتمر صحفى عقده اليوم، أن غرفة العمليات أجرت اتصالات بالصوت والصورة عبر تقنية الفيديو كونفرانس مع رؤساء اللجان بمختلف محافظات الجمهورية وهم يمثلهم رؤساء المحاكم الابتدائية،  

وذلك للمتابعة اللحظية والذين اكدوا انتظام عمل اللجان العامة والفرعية في عملها باستقبال الناخبين، وانتظام سير عملية التصويت ومعرفة موعد فتح اللجان بعد الراحة. 

 

اترك تعليق